رابطة طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر
مرحبا زائرنا الكريم برجاء التسجيل والمشاركة والعمل على رفع قيمة المنتدى واحرص على ان تقدم صدقة جارية بموضوعك وضع بصمتك فى الحياة وجزاك الله خيرا /نحن نرحب بجميع طلاب كلية الزراعة بجامعة الازهر بجميع الفرق الاربعة وبجميع الاقسام داخل الكلية

رابطة طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر

المنتدى من تصميم طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر و يرحب بجميع طلاب كلية الزراعة بجامعة الازهر مع العلم ان المنتدى ليس له صفة رسمية لقسم البساتين ولكنه تصميم طلابى فقط للمشاركة والمنفعة بين طلاب القسم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القواعد الاساسية لعمل السيلاج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله محمد مصطفى

avatar

المساهمات : 175
تاريخ التسجيل : 25/11/2010

مُساهمةموضوع: القواعد الاساسية لعمل السيلاج    الخميس فبراير 03, 2011 12:20 am

حفظ الغـــــــــــــــــــذاء :
لما كانت الأعلاف الخضراء تنتج بوفرة في فترة معينة من السنة حتى تفيض عن حاجة الحيوانات بينما تقل أو تنعدم في بقية السنة لذلك فقد فكر المزارعون منذ قديم الزمان في حفظ الفائض منها وتخزين الفائض منها لحين الحاجة إليه وذلك عن طريق تجفيفها في صورة دريس أو تخزينها في صورة بحالتها الخضراء في صورة سيلاج في حفر أو خنادق في الأرض وفي كوم في صوامع مخصصة لذلك مبنية بحيث تكون معزولة عن الهواء وتوفير الظروف اللاهوائية لإتمام عملية الحفظ عن طريق سلسلة من التخمرات المرغوبة، والمواد العلف الخضراء يمكن عمل السيلاج منها جميعا بشرط أن تكون الرطوبة في المادة الخضراء حوالي 65% وإذا كانت نسبة الرطوبة عالية يمكن تخفيض هذه النسبة بترك المادة الخضراء لتذبل في الشمس مدة 2-3 يوم حسب نسبة الرطوبة.
السيلاج :

أهم ما يميز السيلاج عن الدريس :

1- يمكن عمل السيلاج في الظروف الجوية التي لا يمكن عمل الدريس فيها كانخفاض درجة حرارة الجو .
2- يشغل السيلاج حيز ضيق بالقياس للحيز الذي يشغله الدريس .
3- لا يفقد من السيلاج أثناء حفظة أو التغذية علية إلا نسبة صغيرة ( 5 – 10 % ) بالمقارنة للفقد من الدريس ( 70 % ) .
4- السيلاج الجيد بكميات كبيرة قابليته للحفظ كبيرة و قد يمكن حفظة لمدة سنة أو أكثر و لا توجد خطورة من تخذينه بعكس الدريس .
5- للسيلاج قيمة غذائية مرتفعة حيث يحتفظ بجزء كبير من الكار وتين بينما يفقد الدريس أغلبيته و كذلك معامل الهضم يزيد منه في حالة الدريس .
6- السيلاج غذاء شهي ذو طعم حمضي تستسيغه الحيوانات و يتيح لها كمية كبيرة منه و تأثيره ملين بعكس الدريس .
7- يمكن عمل السيلاج من أنواع كثيرة من النباتات الخضراء مثل البرسيم الأخضر و جميع أنواع الحشائش و البرسيم الحجازي و الدراوة و نباتات عباد الشمس و بنجر السكر ، حيث تكون نسبة الرطوبة تتراوح بين 68 – 70 % .
ما هو الأساس العلمي لعمل السيلاج :

يتلخص في أن الأعلاف الخضراء الطازجة و التي إذا جفت قليل وحفظت بعيدا عن الهواء وبالتالي يحدث استهلاك للأكسجين نتيجة لتنفس النبات و فعل الكائنات الدقيقة و بالتالي يقف هذا التنفس للكائنات التي تتوقف حياتها علي الأكسجين . و عند استهلاك الأكسجين تتضاعف أنواع البكتريا اللاهوائية و التي تقوم بتحلل السكريات الموجودة بالأعلاف و تكون أحماض عضوية أهمها ( اللاكتيك و الخليك و البيوتريك ) و هذه الأحماض تجعل الوسط حامضي مما يمنع نمو البكتريا التي تسبب تحلل البر وتينات و تسبب فساد السيلاج . و عندما يصل مقدار الأحماض العضوية في الغذاء المتخمر إلي تركيز ( 1- 2 % ) من المادة الرطبة في الصومعة تقف حياة البكتريا اللاهوائية و هنا يكون الغرض من الحفظ قد تم .
1- ما هي أهم الأحماض العضوية التي تتكون عند عمل السيلاج :

¨ حامض اللاكتيك :
أهم الأحماض التي تتكون و تأثيره في الحفظ عظيم جدا لأنة يوقف تحلل البروتين قيمته الغذائية تقترب من قيمة السكريات إنتاجه يكون مصحوب بفقد بسيط من البروتين و فقد بسيط في القيمة الحرارية المهضومة للغذاء وجودة بكثرة يعطي سيلاج جيد ذو نكهة طيبة .
¨ حامض الخليك :
تأثيره في الحفظ أقل من حامض اللاكتيك قيمته الغذائية تعتبر في حكم العدم إنتاجه يكون مصحوبا بتحلل كبير في البروتين و فقد كبير في القيمة الحرارية المهضومة .
¨ حامض البيوتريك :
من الأحماض غير المرغوب فيها يعطي السيلاج الرديء رائحة كريهة وجودة يدل علي تحليل عميق في البروتين و فقد كبير في القيمة الحرارية المهضومة .
ما هي مواصفات السيلاج الجيد :

1- pH فيه تتراوح بين 3.5 – 4 و نسبة حامض اللاكتيك 0.7% .
2- نسبة الأحماض الكلية 1 – 2.4 % و نسبة حامض اللاكتيك فيها 75 % .
3- نسبة الفقد الكلي من المركبات الغذائية تتراوح ما بين 5- 15 % .
4- يحتوي علي كمية كبيرة من بكتريا حامض اللاكتيك .
5- يحتوي علي كميات كبيرة من الفيتامينات C و مكونات فيتامين B و الكار وتين.
6- اللون أخضر زيتوني و ذو طعم حسن و نكهة جيدة و يقبل علية المواشي بشهية.
قابليته للحفظ كبيرة .
القواعد الأساسية لعمل السيلاج الجيد :
1- نسبة الرطوبة لاتزيد ولاتقل عن 65% في حالة الزيادة نجفف العلف الأخضر تجفيف شمسي لمدة 2- 3يوم. بينما في حالة نقص الرطوبة عن 65% نضع كمية من الماء علي كومة السيلاج.
2- الضغط الجيد لتفريغ الهواء حتى تتم عملية التخمر اللاهوائي جيدا وذلك بالجرار والتغطية الجيدة بالمشمع البلاستيك في حالة عدم وجود مبني مجهز كسيلو أو غير ذلك.
3- وجود مصدر للطاقة حتى تتمكن الكائنات اللاهوائية من القيام بدورها علي أكمل وجهة.
4- عدم فتح الكومة قبل 40- 50 يوم من عمل السيلاج.
طرق عمل السيلاج Methods of silage making :



1- الطريقة العادية بالتخمر : Ordinary by fermentation
و هي الطريقة الأكثر انتشارا و فيها تتخمر الكربوهيدرات الذائبة ( من سكريات و نشويات ) الموجودة بالنبات بواسطة البكتيريا اللاهوائية إلي حمض اللاكتيك مما يؤدي إلي خفض رقم PH إلي 4 تقريبا و يعمل حمض اللاكتيك الناتج كمادة حافظة تمنع نمو البكتريا و الفطر .
أنواع المكامير ( الصوامع ) Types of silos:
1- الحفرة : Pit :
عبارة عن فتحة مستديرة كبيرة محفورة في الأرض تكون ضيقة عند القاع و متسعة عند السطح و تكون أرضيتها و حائطها أسمنتية و يكون قاعها مرتفعا عن منسوب الماء الأرضي بمسافة كافية و يراعي أن يكون مكان الحفرة بعيدا عن الترعة قريبا من المصرف .
2- الخندق Trench:
عبارة عن مستطيل كبير محفور في الأرض ضيق عند القاع و متسع عند السطح و حوائطه و أرضيته أسمنتية و تكون الأخيرة منحدرة بطول الخندق لتسمح بصرف السوائل المتخلفة من ضغط كتلة العلف الأخضر و يراعى أن يكون قاع الخندق مرتفعا عن منسوب الماء الأرضي بمسافة كافية و يختار مكانة بحيث يكون بعيدا عن الترعة قريبا من المصرف و يتحاشى وجود أركان بحوائط الخندق .
و طريقتا عمل السيلاج في الحفرة أو الخندق تعتبران أرخص طرق حفظ السيلاج و لكن الفقد في المركبات الغذائية بالسيلاج الناتج يكون كبيرا نوعا ما و هما يستعملان في المناطق الجافة حيث تكون التربة جيدة الصرف و هما يناسبان المربي الصغير الصندوق Bunker :
وهو يشبه الخندق و لكنة فوق سطح الأرض و مفتوح من الناحتين الضيقتين و تصنع جوانبه من العروق و ألواح الخشب و تكون مائلة من أعلى إلي الخارج و قد تكون الجوانب مبنية تبعا لتوافر الإمكانيات وقد يكون الجزء الأكبر من السيلو الصندوقي فوق الأرض و الباقي تحت الأرض و عموما يكون قاعة مرتفعا عن مستوى الأرض هذا و يستخدم الجرار في ضغط كتلة العلف الأخضر في طبقات سمكها 20 – 30 سم أثناء ملء سيلو الحفرة و عندما يمتلئ السيلو إلي قمته تغطي جيدا بالبولي إثيلين ( إذا توفر ) و توضع فوقه أشياء ثقيلة ( طوب – حجارة – كتل خشبية – إطارات كاو تشوك قديمة ......إلخ )
3- البرج Tower :
عبارة عن بناء رأسي أسطواني الشكل و قد ينشأ بالخرسانة المسلحة أو بألواح معدنية ثقيلة و يذود البرج بمجموعة من الأبواب المعدنية تكون في جانب واحد من السيلو ( مقاسها 60 × 60 و تبعد عن بعضها بمسافة قدرها 180 سم ) و تغلق هذه الأبواب أثناء ملء السيلو بالعلف الأخضر و تفتح عند تفريغ السيلاج منه و يغطي اسطوانة البرج من أعلى غطاء معدني قمعي الشكل يرتكز علي الجدران داخل مجرى عرضها 10سم مملوءة بالمولاس لمنع تسرب الهواء إلي الداخل و تستخدم آلة رافعة لحمل العلف الأخضر عند ملء سيلو البرج به و لا يحتاج هذا النوع من السيلو إلي كبس أو ضغط العلف الأخضر حيث أن الثقل الطبيعي للكتلة الخضراء كاف لهذا الغرض و تزود اسطوانة البرج من أسفل بفتحة تصريف للتخلص من السوائل الناتجة من ضغط العلف .
4- الكومة Heap:
لعمل الكومة ينتخب مكان مرتفع من الأرض و ترص فوقه طبقة من الحطب بارتفاع متر و علي شكل دائرة قطرها 5-10م و يحش البرسيم و يترك ليجف قليلا ثم يرص في حزم فوق طبقة الحطب و يضغط علية بأرجل العمال لطرد الهواء منه مع تقوية محيط الكومة.
5- الأوعية المختلفة Different containers :
أحيانا تستعمل البراميل الكبيرة وأكياس البولي إثيلين الكبيرة في عمل كميات محددة من السيلاج.


إعداد
د.أسامة عزمي الزلاقي
باحث أول بمركز البحوث الزراعية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القواعد الاساسية لعمل السيلاج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر :: قصاقيص زراعية :: الانتاج الحيوانى-
انتقل الى: