رابطة طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر
مرحبا زائرنا الكريم برجاء التسجيل والمشاركة والعمل على رفع قيمة المنتدى واحرص على ان تقدم صدقة جارية بموضوعك وضع بصمتك فى الحياة وجزاك الله خيرا /نحن نرحب بجميع طلاب كلية الزراعة بجامعة الازهر بجميع الفرق الاربعة وبجميع الاقسام داخل الكلية

رابطة طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر

المنتدى من تصميم طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر و يرحب بجميع طلاب كلية الزراعة بجامعة الازهر مع العلم ان المنتدى ليس له صفة رسمية لقسم البساتين ولكنه تصميم طلابى فقط للمشاركة والمنفعة بين طلاب القسم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الحشرات الزراعية2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
esamaziz



المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 14/11/2010

مُساهمةموضوع: الحشرات الزراعية2   الجمعة نوفمبر 26, 2010 11:54 pm

ولقد تبعت إلى هذا القسم (اكسوتريجوتا) ستة عشر رتبة وهى :
5- رتبة افيمروبترا (رتبة ذباب مايو) Order Ephemeroptera
6- رتبة أودوناتا أى ذات الأجزاء القمية المسننة Order Odonata
7- رتبة بليكوبترا أى مطبقة الأجنحة Order Plecoptera
8- رتبة جريللوبلاتوديا Order Grylloblattodea
9- رتبة أورثوبترا أى مستقيمة الأجنحة Order Orthoptera
10- رتبة فازميدا أى الحشرات الشبحية Order Phasmida
11- رتبة ديرمابترا أى جلدية الأجنحة Order Dermaptera
12- رتبة امبيوبترا أى إمبياوية الأجنحة Order Embioptera
13- رتبة ديكتيوبترا أى مشبكة الأجنحة Order Dictyoptera
14- رتبة أيسوبترا أى متساوية الأجنحة Order Isoptera
15- رتبة زورابترا أى الحشرات الرائقة غائبة الأجنحة Order Zoraptera
16- رتبة سوكوبترا أى سوكسوية الأجنحة Order Psocoptera
17- رتبة ماللوفاجا أى آكلات الشعر Order Mallophaga
18- رتبة سايفنكيولاتا أى ذات الأنبوبة الماصة Order Siphunculata
19- رتبة هيميبترا أى نصفية الأجنحة Order Hemiptera
20- رتبة هوموبتيرا أى متشابهة الأجنحة Order Homoptera
21- رتبة ثايزانوبترا أى هدبية الأجنحة (التربس) Order Thysanoptera

(ب) قسم اندوتريجوتا أى الحشرات ذوات الأجنحة الداخلية النمو
(Division Endopterygota)
وهذه يطلق عليها فرقة هولوميتابولا أى الحشرات ذوات التبدل التام (Holometabola). وهى تضم حشرات تمر في تبدل شكلى معقد مصحوب دائماً بطور عذراء فمراحل النمو المتتالية فيه هى البيضة (egg) ثم اليرقة (larva) ثم العذراء (pupa) ثم الحشرة الكاملة (adult)، كما وأن الأجنحة تنمو داخلية فلا تظهر فوق الصدر خارجياً إلا إبتداء من طور العذراء، واليرقات متخصصة عادة.
وقد تبعت إلى هذا القسم (اندوبتريجوتا) تسعة رتب وهى :
21- رتبة نيوروبترا أى معصبة (أو شبكية) الأجنحة Order Nouroptera
22- رتبة ميكوبترا أى طويلة الأجنحة Order Hecoptera
23- رتبة لبيدوبترا أى حرشفية الأجنحة Order Lepidoptera
24- رتبة ترايكوبترا أى شعرية الأجنحة Order Trichoptera
25- رتبة ديبترا أى ذات الجناحين Order Diptera
26- رتبة سايفونابترا (رتبة البراغيث) Order Siphonaptera
27- رتبة هايمينوبترا أى غشائية الأجنحة Order Hymenoptera
28- رتبة كوليوبترا أى غمدية الأجنحة Order Coleoptera
29- رتبة ستربسيبترا أى ملوية الأجنحة Order Strepsiptera

طويئفة ايتريجوتا (الحشرات عديمات الأجنحة)
Subclass Apterygota
رتبة ثايزانيورا (ذات الذنب الشعرى أو الهدابى)
(Order Thysanura)

Fringe or tassel thysanos) أى هدابة أو شرابية tail=oura أى ذنب أو ذيل)
وتعرف حشرات هذه الرتبة بذوات الأذناب الشعرية (Bristle -tails) وهى تتميز بالصفات العامة التالية :
(1) حشرات صغيرة الأحجام لديها في العادة عيون مركبة وأجسامها في الغالب مزودة بحراشيف.
(2) قرون الإستشعار طويلة شعرية وعديدة المفاصم ولكن مفاصمها خالية من العضلات.
(3) الأجزاء الفميـــة قارضــــة من النوع العادى وبارزة خارج الرأس.
(4) البطن مكونة من 11 عقلة وتنتهى بقرنين شرجيين طويلين خيطيين إما مقسمين أو غير مقسمين إلى حلقات، ولترجة الحلقة البطنية الحادية عشر إمتداد خلفى طويل بشكل خيط ذنبى ثالث ممتد في وسط القرنين الشرجيين كما وتوجد على بعض الحلقات البطنية أقلام أو مجسات (styli) وحويصلات قابلة للإنفراد (protrusible vesicles) وكذلك توجد آلة وضع بيض طويلة.
(5) الأرجل بها الرسغ يتألف من 4:2 عقل.
(6) التبدل الشكلى معدوم أو طفيف.
وتوجد حشرات هذه الرتبة غالباً تحت الأحجار أو قرمات الخشب (logs) أو بين الأوراق النباتية المتساقطة. غير أن القليل منها يحيا حياة مخالفة لذلك، فمثلاً النوع لبيزما سكارايتا (Lepisma saccharina) والأنواع التى تمت إليــــه بقلة القرابة وكذلك النوع ثيرموبيا دوميستيكا (Thermobia domestica) جميعها تسكن في المنازل والمخابز حيث تسبب بعض الأضرار بقرضها للأوراق والأكياس المعاملة بالنشا أو الصمغ وأغلفة الكتب والستائر وبياضات الأثاث والملابـس المصنوعة من الحرير، بينما النوع بيتروبياس ماريتميس (Petrobius maritimus). كما وأن أنواع أخرى قد تتواجد في عشوش النمل أو النمل الأبيض.
(7) أنابيب ملبيجى جيدة النمو.
(Cool يوجـــد 9 أو 10 أزواج من الثغــور التنفسيـــة والتى تؤدى إلى القصبـــات الهوائيـــة.
النوع الممثل لهذه الرتبة والمطلوب دراسته في الدروس العملية وتطبيق الصفات السابقة عليه هو نوع من السمك الفضى (Silver fish).
Thermobia aegyptiaca Lue (Family: Lepismidac)

رتبة كولليمبولا (ذات الذنب القافز)
Order Collembola

(glue = kola) أى غراء، peg=embolon أى وتد أو قضيب
وتشتمل هذه الرتبة على حشرات صغيرة جداً مشهورة بذوات الذنب الزنبركى (spring-tails) وهى تتميز بالصفات الآتية:
(1) الأجزاء الفمية قارضة وغائرة بداخل الرأس (entognathous).
(2) بكل من قرنى الإستشعار أربعة مفاصم، وخلف كل قرن منها يوجد عضو خلف قرنى متميز.
(3) لا توجد عينان مركبتان بل غالباً ما يوجد في مكانهما مجموعة من العيون البسيطة على كل من جانبى الرأس.
(4) لا توجد بالأرجل الصدرية رسوغ على الإطلاق بل ينتهى الساق مباشرة بمخلب واحد.
(5) البطن مؤلفة من ستة حلقات قد تكون أحياناً ملتحمة ببعضها البعض، وتكون الحلقة الأولى منها مزودة بأنبوبة سفلية (ventral tube) على هيئة الممص تساعد على الإلتصاق بالسطوح، كما وتكون الحلقة البطنية الرابعة مجهزة بعضو زنبركى (springing organ) يستعمل في نطر الحشرة وجعلها تقفز في الهواء.
(6) يندر أن توجد قصبات هوائية بل يتـــــم التنفس عن طريق الجلد.
(7) أنابيب ملبيجى ليست موجودة على الإطلاق.
(Cool التبدل الشكلى معدوم أو طفيف جدا.
والحشرات في هذه الرتبة نادراً ما تتجاوز خمسة ملليمترات طولاً، وهى توجد في كل مكان إبتداء من القطبين إلى خط الإستواء. والأفراد غالباً ما توجد متجمعة معاً بأعداد كبيرة فوق أو تحت سطح التربة أو بين الأعشاب أو في المواد العضوية المتحللة أو تحت قلف الأشجار وأعماد السيقان أو بداخل عشوش النمل الأبيض. ومن أمثلة هذه الرتبــة Collembola sp.


طويئفة تريجوتا (الحشرات ذوات الأجنحة)
(Subclass Pterygota)
قسم اكسوتريجوتا (الحشرات ذوات الأجنحة خارجية النمو)
Division Exopterygota
رتبة افيمبروبترا (ذات الأجنحة اليومية البقاء)
Order Ephemeroptera

(Living a day=ephemeros) أى يعيش يوماً واحداً، wing=pteron أى جناح).
تشتمل هذه الرتبة على الحشرات المعروفة بذباب مايو (May-flies) والتى تتميز بالصفات التالية :
(1) الحشرات الكاملة رخوة الأجسام ذات عيون مركبة ضخمة وقرون إستشعار مميزة رفيعة وأجزاء فمية مضمحلة.
(2) الأجنحة زوجان غشائيان رقيقان وكل جناح منها مثلت الشكل تقريباً وبه إنطواءات طولية كشكل المروحة، والزوج الخلفى من الأجنحة أصغر من الزوج الأمامى وأحياناً ضامر مضمحل.
(3) القرنان الشرجيان نحيفان وطويلان جداً وعديدى المفاصم ويتوسطهما عادة خيطاً ذنبياً طويلاً.
(4) التبدل الشكلى ناقص غير تدريجى، فالحوريات مائية المعيشة ومزودة بخياشيم قصبية (tracheal gills) إما صفيحية أو عديدة الشكل.
وحشرات هذه الرتبة الكثير منها لا تعيش حشراته كاملة سوى بضعة ساعات ومن هنا جاء إسم الرتبة، وقد إستعيض عن هذه الخاصية بالحياة الأمد للحورية والتى قد يمتد أجلها إلى ثلاثة سنوات.
والحشرات الكاملة من ذباب مايو لا تتناول أى طعام طوال عمرها. فالقناة الهضمية تظل في حالة رقيقة الجدر وتستخدم لأجل إدخال هواء لكى تعمل الأمعاء الوسطى كعضو منفادى (aerostatic organ) للإتزان في الهواء.
والحوريات أساسياً آكلة نبات ولديها مثل الحشرات الكاملة قرنان شرجيان طويلان وكذلك خيط ذنبى وسطى في العادة. وتسكن هذه الحوريات التى يطلق عليها حوريات الماء أو فرائس البحر (Naiads) في البرك والبحيرات والمجارى المائية ولذا فهى محتوية على تحورات تكيفية ملحوظة.
ومن أمثلة هذه الرتبة : ذباب مايو Polymitarcys savignyi (Fam Ephemerdae)

رتبة أودوناتا (ذات الأجزاء الفمية المسننة)
(Order Odonata)

(Tooth=odontos) أى تسنينة أو سنة. وتعرف حشرات هذه الرتبة بالرعاشات الكبيرة أو التنينية (dragon-flies) والرعاشات الصغيرة أو النسوية (Damsel-flies) وهى تتميز بالصفات العامة التالية :
(1) حشرات كبيرة الأحجام ذات أجسام مطاولة جداً ورؤسها ضخمة ومزودة بعيون مركبة ضخمة وقرون إستشعار صغيرة دقيقة.
(2) الأجزاء الفمية قارضة متخصصة ومجهزة بأسنان قوية.
(3) ينبت قرنان شرجيان صغيران وكل منهما متألف من مفصم واحد.
(4) يوجــد زوجان متماثلان تقريباً من أجنحة غشائيــة زجاجية المظهر، ولكل جناح رتبـــة جناحية (pterostigm) سمـــراء وكذلك عروق عابرة كثيرة العدد.
(5) التبدل الشكلى ناقص غير تدريجى، فالحوريات مائية المعيشة وتتنفس بواسطة خياشيم وبها الشفة السفلى متحورة إلى عضو قابل للإمتداد يدعى المناع (mask) وهو يستخدم في إفتراس الفـرائس.
وجميع الحشرات الكاملة لهذه الرتبة تفتـرس وتلتهم حشرات من أصناف متباينه فتقتنصها أثناء طيرانها في الهواء، ويتم الإقتناص بواسطة الأرجل المسلحة لهذا الغرض بأشواك قوية على الأفخاذ والسيقان.
والحوريات مائية المعيشة دائماً وتسمى أيضاً حوريات الماء أو فرائس البحر (naiads)، وهى تتغذى بإقتناص وإفتراس ما تعثر عليه هناك من حيوانات صغيرة كقشريات أو حشرات أخرى مثل يرقات الناموس أو خلافه.
وتنقســـم رتبة أودوناتا إلى رتبتين أساسيتين وهما زايجوبترا وأنيسوبترا وذلك كالآتى:
1- رتيبة زايجوبترا أى متماثلات الأجنحة (Suborder Zygoptera)
وهى تتضمن الرعاشات الصغيرة (Damsel-flies)، وتتميز بكون أجسامها نحيفة جداً وبأن زوجى الأجنحة متماثلان وقواعدها ضيقة وتتخذ وضعاً عمودياً فوق الجسم في وقت الإستراحة، والحوريات في هذه الرتيبة نحيفة القوام وجسمها ينتهى بثلاثة خياشيم ذنبية (caudal gills) طويلة.
2- رتيبة أنيسوبترا أى مختلفات الأجنحة (Suborder Anisoptera)
وهى تتضمن الرعاشات الكبيرة (Dragon-flies) وتتميز بكون أجسامها أضخــم وبأن الجناحيـــن الخلفيين أعرض قاعدياً من الجناحين الأماميين وبأن زوجى الأجنحة يتخذان وضعاً أفقيــــاً على جانبى الجســـم أثناء الإستراحة والحوريات في هذه الرتيبة أقوى بنياناً وليس لها خياشيــــم ذنبية ولكن يوجد بها جهاز متقن من خياشيم قصبية (tracheal gills) بارزة في صفوف طولية بداخل فراغ القناة الهضمية الخلفية.
والمعروف في العالم كله من الرعاشات يبلغ حوالى 4500 نوع أهميتها الإقتصادية بسيطة.

رتبــــة أورثوبترا (مستقيمة الأجنحـــــة)
(Order Orthoptera)

(straight=orthos) أى مستقيم (wing=pteron) أى جناح
وتتضمن هذه الرتبة الحشرات المعروفة بالجراد والنطاطات (Locusts and Grasshoppers) وصراصير الغيط (Crickets) وغيرها وهى تتميز بالصفـــات العامة الآتيـــــة:
(1) الأجنحة زوجان، والجناحان الأماميان متحوران إلى وقائين أو وعائين جلديين (Tegmina) فهما سميكان يحميان تحتهما الجناحين الخلفيين الغشائيين الكبيرين في وقت الإستراحة وإنطباق الأجنحة فوق الجسم. والتعريق تام والعروق مستقيمة في الجناحين إلا أنها تكون مرتبة ترتيباً شعاعياً في كل جناح خلفى.
(2) الأجزاء الفمية معدة للقرض.
(3) الرجلان الصدريان الخلفيتان متحورتان عادة للقيام بوظيفة القفز والرسوغ دائماً تقريباً مؤلفة من ثلاثة أو أربعة مفاصم.
(4) للأنثى آلة وضع بيض حسنة النمو.
(5) يوجد قرنان شرجيان وهما على الدوام تقريباً غير مقسمين إلى عقل.
(6) غالباً ما توجد أجهزة مرصعة (Stridulatory) لإصدار أصوات وأجهزة سمعية (auditory) متخصصة.
(7) التبدل الشكلى ناقص تدريجى.
ويطلق على حشرات هذه الرتبة أحياناً إسم القافزات (Salatoria) نظراً لكونهــا جميعاً قادرة على القفز بدرجة صغيرة أو كبيرة، وهى تقع في ثلاثة مجاميع رئيسيــة ضخمة جداً وهى مجموعة الجراد الطويل القرون ثم مجموعة صراصير الغيــط وكلاب البحر أو الحفارات ثم مجموعة النطاطات والجرادات قصيرات القرون وذلك كالآتى:
1- مجموعة الجراد طويل القرون (Long-horned Crasshoppers):
وهى تقع في فصيلة تتيجونيايدى وقريباتها (Tettigoniidae and its allies). ومن أمثلتها النوع نيوكونوسفالس بالوستريس (Neoconocephalus palustris).
وتتميز حشرات هذه المجموعة بكون رسوغ الأرجل مكونة من أربعة عقـل وبأن قرنى الإستشعار طويلان جداً وبأن آلة وضع البيض مضغوطة جانبياً وغالباً متقوسة وبينما أغلب الأنواع تتغذى على نباتات خضراء وأحياناً تصير آفات زراعية ثانوية الأهمية، فإن بعض الأنواع الأخرى مفترسة وخصوصاً على غيرها من حشرات أورثوبترا.
2- مجموعة صراصير الغيط والحفارات أو كلاب البحر:
(Crickets and Mole–crickets)
فصراصير الغيط تقع في فصيلة جريلليدى ومنها صرصار الغيط الأليف جريللس دوميستيكس (Gryllus domesticus) والحفارات وكلاب البحر تقع في فصيلة جريللو تالبيدى (Grysllotalpidae) ومنها كلب البحر العادى جريللوتالبا جريللوتالبا (Gryllotalpa gryllotalpa).
وتتميز جميع حشرات هذه المجموعة بكون رسوغ الأرجل مكونة من ثلاثة عقل وبأن قرنى الإستشعار طويلان نوعاً وبأن آلة وضع البيض طويلة ومستقيمة ولكنها ضامرة في كلاب البحر. ومعظم صراصير الغيط شتية التغذية (omnivorous).
فتتغذى على مواد نباتية وأخرى حيوانية ولكنها لا تسبب للمحاصيل المزروعة ضرراً يذكر، وهى تعيش فوق أو تحت سطح الأرض، غير أن صراصير الغيط الشجرية (tree-crickets) تعيش فوق أوراق الشجيرات. بينما الحفارات أو كلاب البحر فتعيش في أنفاق تحت سطح التربة حيث كثيراً ما تسبب أضراراً جسيمة لجذور المحاصيل المنزرعة سواء بالتغذية عليها أو بخلخلة التربة من حولها والتسبب في ذبول النباتات.
وجميل أنواع المجموعتين السابقتين (بإستثناء أفراد شواذ قليلة) ذكورها تصدر أصواتاً مصرصعة بواسطة حك منطقتين مختصصتين من الجناحين الأماميين الأيمن والأيسر في بعضهما، كما وأنه في الذكور والإناث على السواء يوجد عضو سمعى في ساق كل من الرجلين الأماميتين.
3- مجموعة النطاطات والجرادات قصيرات القرون :
(Short–horned Grasshoppers and Locusts)
وهى تتبع فصيلـة أكريديدى وقريباتها (Acrididae and its allies) ففى جميع حشرات هذه المجموعة ما عدا شواذ قليلة يكون الرسغ مؤلفاً من ثلاثة مفاصم كما ويكون قرنا الإستشعار قصيرين وآلة وضع البيض قصيرة غليظة. وبهذه المجموعة حوالى 5000 نوع توجد على الأخص في الأقاليــم الدافئــة من العالم. والكثير من هذه الأنواع وخصوصاً الجراد الصحراوى الرحال شيستوسيركا جريجاريا (Schistocerca gregaria) تكون نهمة أى شرهــــة جــداً في تغذيتها على النباتات الخضراء وتعد آفات جسيمة الأضرار بالمزروعـــات على إختــلاف أنواعها. وفى الغالبية العظمى من أنواع هذه المجموعـــة يقوم الجنسان ولاسيما الذكــر بأصدار أصوات مصرصعة عن طريـــق حك فخذ الرجل الخلفية في الجنــاح الأمامــى لنفــس الناحية كما يوجــد عضو سمعى على كل جانب من جانبى قاعدة البطن (على الحلقة البطنية الأولى).

رتبة ديرمابترا (جلدية الأجنحة)
Order Dermaptera

(Skin = Derma أى جلد، Wing = Peteron أى جناح)

تتميز هذه الرتبة بالصفات التالية :
(1) حشرات مطاولة الأجسام ولها زوجان من الأجنحة، فالجناحين الأماميين قصيرين غطائيين جلديى القوام (Tegmina)، بينما الجناحان الخلفيان فكبيرين غشائيين وينطويان إنطواء مروحياً في وقت الراحة بحيث يصيران محميين جزئياً تحت الجناحين الأماميين الجلديين.
(2) الأجزاء الفمية قارضة، والليجيولا مكونة من فصين.
(3) بمؤخرة البطن زوج من قرون شرجية غير مقسمة لحلقات ومتحورة إلى ملقطين قرنيين (horny forceps).
(4) التبدل الشكلى ناقص تدريجــــــــى.
جميع أنواع هـــذه الرتبة ليلية فتختبئ نهاراً في التربة أو تحت قلف الأشجار أو بين الأوراق المتساقطة أو تحت أصص (قصارى) الزرع، كما وأنها تهوى الأماكن الرطبة.

رتبة ديكتيوبترا (مشبكة الأجنحة)
Order Dictyoptera

(network = diction أى هيئة شبكية، wing = pteron أى جناح).
تشتمل هذه الرتبة على الحشرات المعروفة بالصراصير (Cockroaches) وأفراس النبى (Mantids).
وهى تتميز بالصفات التالية :
(1) قرون الإستشعار دائماً تقريباً خيطية الشكل كثيرة المفاصم.
(2) الأجزاء الفمية معدة للقرض.
(3) الأرجل إما متشابهة لبعضها البعض كما في الصراصير أو أن الرجلين الأماميتين محورتان للقنص والصيد (raptorial) كما في فرس البحر، والرسوغ مؤلفة من خمسة مفاصم.
(4) يوجد من الأجنحة زوجان، فالجناحين الأماميين متغلظين سميكين ومتحورين إلى جناحين جلديين غطائيين (Tegmina) ولكل منهما يكون العرق الضلعى منطبقاً على الحافة الأمامية للجناح.
(5) يوجد قرنان شرجيان ضعيفة قصيران ولكنهما كثيرى المفاصم.
(6) آلة وضع البيض ضعيفان مختزلة ومخبئة بداخل الجسم، والبيضات ترص بداخل كيس بيضى (ootheca).
(7) التبدل الشكل ناقص تدريجى.
وكثيراً ما كانت حشرات هذه الرتبة توضع مع حشرات رتبتى أورثوبترا وفازميدا في رتبة واحدة شاملة، إلا أن الفروقات المميزة الموضحة أعلاه تستأهل وضعها في رتبة مستقلة قائمة بذاتها.

وتحتوى رتبة ديكتيوبترا على فصيلتين وهما:
(1) فصيلة بلاتيدى (Family Blattidae) :
وهى تتضمن الصراصير (cockroaches) التى يوجد منها حوالى 3500 نوع متوزعة أساسياً على الأقاليم المدارية وكلها ليلية وتتغذى إما على أغذية شتى أو على مواد نباتية خضراء. والبيضات توضع بداخل كيس بيضى (ootheca) تصنعه الأنثى من إفراز الغدد الزائدة الملحقة بجهازها التناسلى ثم تحمله معها بارزاً من نهاية بطنها لمدة قد تطول وقد تقصر بحسب الأنواع وبعدئذ لتصقه في الشقوق أو أركان حوائط الغرف ثم تخبئه بمادة الوسط نفسه. ومن الأنواع المشهورة الصرصار الأمريكى (Periplaneta americana) والصرصار الألمانى (Blatella germanica) والصرصار الشرقى (Blatta orientalis) وتعتبر الصراصير جميعاً من أهم الآفات الضارة بالمنازل والمخازن ومحال البقالة وغيرها.

(2) فصيلة مانتيدى(Family Mantidae) :
وهى تتضمن أفراس النبى (Preying Mantids) التى يوجد منها نحو 1800 نوع كلها آكلة لحوم وتتواجد في جميع الأقاليم الدافئة من العالم أجمع. وأفراس النبى تفترس حشرات أخرى ولكن ليس لها في هذا الصدد أهمية إقتصادية كبيرة، وهى تقتنص فرائسها بواسطة أرجلها الأمامية المزودة بصفوف من أشواك صلبة حادة واقعة على الفخذ والساق اللذين يطبقان على بعضهما فوق الفريسة فيجعلاها بلا حراك. ومن الأنواع المشهورة فرسة النبى الصغيرة (Mantis religioses) وفرسة النبى الكبيرة ذات البقعتين (Sphodromantis bioculata).


رتبة أيسوبترا (متساوية الأجنحة)
Order Isoptera

(equal = isos أى متساو ، wing = pteron أى جناح)
تعرف حشرات هذه الرتبة بالنمل الأبيض (White ants) أو قراضات الخشب الأرضية (Temites)، إلا أن تسميتها بالنمل الأبيض لا يبررها في الواقع أى علاقة مطلقاً بالنمل العادى الحقيقى الذى يتبع رتبة غشائيــــة الأجنحة فالفروقات بينهما عديدة واضحـــة.
وهى تتميز بالصفات العامة التالية :
(1) حشرات إجتماعية (social insects) تعيش في جاليات أو مستعمرات ضخمة وأجسامها رخوة وعادة باهتة اللون.
(2) الأجزاء الفمية المعدة للقرض، والليجيـولا ذات أربعة فصوص.
(3) القرنان الشرجيان قصيران جداً.
(4) الحشرات إما ذات زوجين من أجنحة مطاولة متشابهة وسرعان ما تنقصف من عند قواعدها وتسقط، أو بدون أجنحة بالمرة.
(5) الأشكال الغير مجنحـــة إما لديها عيون أثرية أولا عيون لها إطلاقاً ويوجد منها أساساً طرازان، الطراز الأول هو الجنود أو العساكر (soldiers) وهى إما ذات رؤوس وفكوك ضخمة أو ذات منقار مدبب بالرأس، والطراز الثانى هو الشغالات (workers) التى لها رؤوس وفكوك إعتيادية الأحجام.
(6) التبدل الشكلى ناقص تدريجى.
والحشرات المنتمية إلى هذه الرتبـة تعد من حيث الناحية التركيبية وثيقة القرابة لصراصير قصيلة بلاتيدى. وجميع أنواع النمل الأبيض الإجتماعية متعددة الأشكال (Polymerphic) وتعيش على صورة مستعمرات راقية التنظيم فى عشوش أو مساكن خاصة تدعى تيرميتاريا (termitaria) وهى تبنى تحت الأرض أو فوقه أو بداخل الأخشاب. فالأنواع البدائية تعيش فى أنفاق محفورة بداخل الخشب فقط. بينما أنواع أخرى فتنشئ عشوشاً مخصوصة كبيرة الأحجام غالباً ومكونة من سراديب وحجرات مقامة من تراب وخشب مخلوطين باللعاب وفضلات المادة البرازية، وقد تبنى هذه العشوش تحت سطح الأرض فقط أو يكون لها أيضاً جزء بارز بوضوح فوق سطح الأرض أما على شكل أكوام أو روابى صغيرة أو على هيئة تلال عالية قد يصل إرتفاعها إلى بضعة أمتار كما فى بعض الأنواع الإستوائية. وبمستعمرة النوع الواحد تلاحظ أربعة فئات (castes) رئيسية تحتوى كل منها على أفراد من كل من الشقين (أى ذكور وإناث). فمن هذه الفئات الأربعة فئتان تتكونان من أشكال قادرة فعلاً على الإنجاب (functional reproductive forms) لأن أجهزتها التناسلية كاملة عاملة، بينما الفئتين الأخريين فتتكونان من اشكال عاقرة عقيمة (sterile forms) لا قدرة لها على التناسل بسبب ضمور غددها التناسلية. ومن الفئتين المتناسلتين فئة أشيع وجوداً وهى عبارة عن الشكل الكامل النجنيح أى كبير الأجنحة (macropterous form) حيث أفراده تمتلك زوجين من أجنحة كاملة كبيرة الحجم بالنسبة للجسم، ففى أوقات معينة مناسبة من كل سنة ترحل أفراد هذه الفئة الكبيرة الأجنحة من المستعمرة على هيئة حشد يدعى الطرد (swarm) ثم تتخلص من أجنحتها فتقصفها من عند حزوز مخصوصة بقواعد تلك الأجنحة ثم بعد أن تتزاوج ذكورها مع إناثها يأخذ كل زوج أو أكثر منها فى تأسيس مستعمرة جديـــدة. وأما ثانية الفئتين المتناسلتين فتتكون من شكلين، أولهما شكل قصير الأجنحة (brachypterous form) حيث أفراده تمتلك زوجين من أجنحة أقصر بكثير من طول الجسم، وثانيهما شكل غير مجنح (apterous form) حيث أفراده لا تمتلك أجنحة، وكلا هذين الشكلين من حيث الوظيفة بمثابة فئة متناسلة إحتياطية فتقوم أفراد من أيهما بالتناسل بدلاً من أفراد الفئة الكبيرة الأجنحة فى حالة إصابتها بحادث أو مصيبة, وفى الأنواع الأكثر تخصصا من النمل الأبيض لا يوجد فى كل مستعمرة إلا أنثى مخصبة (ملقحة) واحدة فقط، ثم عقب الإخصاب (التلقيح) يلاحظ أن تلك الأنثى المخصبة المشتقة من أى من أشكال الفئتين المتناسلتين المذكورتين آنفاً تعانى إزدياداً ضخماً فى الحجم فقد يصل طولها إلى نحو 4.5 بوصة نتيجة إمتلاء البطن بالبيض وإنفراد أغشية ما بين الحلقات البطنية لدرجة أن الرأس والصدر يسيران كجزئين صغيرين جداً عند مقدمة البطن. وأما الفئتين العقيمتين فتكون الغدد التناسلية أى المناسل (gonads) ضامرة جداً وغير عاملة فى كل من الشقين الذكور والإناث، وتعرف أفراد الفئة الأولى منها بالشغالات (workers)، بينما أفراد الفئة الأخرى فتدعى العساكر أو الجنود (soldiers) فالشغالات وهى أكثر الأفراد من الناحية العددية فى المستعمرة تقوم ببناء العش وإبقائه ممونا بالغذاء اللازم، وبسبب ولعها الشديد بقرقضة المواد الخشبية نال النمل الأبيض سمعته السيئة كمدمر للأخشاب والمواد السليولوزيـة. وأما الجنود أو العساكر فوظيفتها الدفاع عن العش وذلك عادة بواسطة ما تمتلكه من رؤوس وفكوك ضخمة شديدة التصلب.وتتغذى الأنواع الأكثر رقياً من النمل الأبيض على فطريات وعلى الدبال وغيره من المواد العضوية الموجودة بالتربة. وأما الأنواع الواطئة منه فتتغذى على الخشب وهى تأوى فى أمعائها الخلفية أعداداً هائلة من مختلف أصناف البروتوزوا وعلى الأخص تلك المنتمية إلى مجموعتى عديدات الأسواط (Polymastigina) ومفردات الأسواط (Hypermastigina) والواقع أن هذه الكائنات الدقيقة المذكورة هى عبارة عن معايشات (symbionts) تقوم بإنتاج إنزيمات تعمل على هدم سليولوز الخشب محولة إياه إلى نواتج فى إستطاعة النمل الأبيض أن يهضمها ويمتصها ولولا تلك الكائنات لما إستطاع النمل الأبيض إستخدام السليولوز كغذاء بدليل أنه عندما يعقم النمل الأبيض لقتـــل ما فيه من البروتوزوا فلا يمكنه آنئذ أن يهضم الخشب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحشرات الزراعية2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة طلاب قسم البساتين بزراعة الازهر :: قصاقيص زراعية :: وقاية النبات-
انتقل الى: